تقارير /

عنف الازوج فى تزايد هلى كورونا هي السبب ؟

15/06/2020 02:11:39

يوجه زوج السباب والشتائم لزوجته أمام الأطفال.. يتكرر هذا المشهد وفي بعض الأحيان يصل إلى التعدي بالضرب.. ما هو حال هذه الزوجة التي أهدرت كرامتها وأهينت أمام أطفالها وما هي الأثار النفسية اعلى الزوجة والأطفال.. كيف يشعروا بالطمأنينة.. كثير من المنازل المغلقة لا يعلم أحد ما بداخلها من ألام، بل يعتبر المجتمع  هذا العنف شانا أسريا لا يجب أن يتدخل فيه أحد. عندما حاولت المنظمات الأهلية منذ عدة سنوات أن تكسر حاجز الصمت عن هذا العنف تعرضت لهجوم واتهامات بأنها تنشر أكاذيب ومبالغات، ورغم ذلك استمرت  في العمل على كشف هذا العنف والمطالبة بالتشريعات والسياسات اللازمة من أجل توفير الحماية للنساء، وعلى مدى السنوات الماضية اتخذت الدولة عدد من الإجراءات للتصدي للعنف القائم على النوع.

 كانت أهم خطوة صدور مسح التكلفة الاقتصادية للعنف القائم على النوع الاجتماعي عام 2015، الصادر عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والاحصاء، والمجلس القومي للمرأة، الذي كشف عن أرقام وبيانات رسمية تعترف بجميع اشكال العنف واضراره واثاره الاقتصادية والاجتماعية. أثار هذا التقرير نقاشا واسعا وأعاد مجددا قضية العنف على أجندة الحوار المجتمعي، لكن هذه المرة بإحصائيات وأرقام رسمية، كما أصدر المجلس القومي للمرأة الاستراتيجية الوطنية لمناهضة العنف ضد المرأة 2015 – 2020، لكن ما تحقق من هذه الاستراتيجية حتى الآن لم يسهم بشكل كاف في القضاء على العنف القائم على النوع.

 

المصدر : اصوات اون لاين