مجتمع مدني /

"دار الإنصاف" و"إيجاد" تُقيمان مخيم تدريبي حول التضمينية والسياسات العامة لنشطاء من تعز

05/11/2017 01:02:42

دشنت مؤسسة دار الإنصاف للعدالة والتنمية بالشراكة مع مؤسسة إيجاد للتنمية، السبت، في فندق رويال صنعاء بالعاصمة صنعاء مخيم تدريبي حول التضمينية وإعداد أوراق السياسات العامة وتيسير الحلقات البؤرية.

واستهدف التدريب 40 ناشط وناشطة من مديريات المعافر والشمايتين والمواسط وشرعب السلام في محافظة تعز، تحت شعار مجتمع محلي في مدينة تعز مساهم في سياسات عامة تضمينية للمساعدة في التخفيف من الصراعات والنزاعات ضمن فعاليات الشباب والتضمينية ودورها في معالجة آثار النزاعات والصراعات.

وقال منسق المشروع عارف الشيباني إن الغرض من هذه الدورة مساعدة المجتمعات المحلية للخروج من آثار الحرب التي ستخلق الكثير من المشكلات المجتمعية المتمثلة بالصراعات والنزاعات، وما تسببت فيه من توقف عملية التنمية التي ستؤدي إلى تدهور الحالة المعيشية للمواطنين.

وأضاف إن المشاركون في هذا المخيم التدريبي سيتلقون المهارات التي ستمكنهم من معالجة آثار الصراعات والنزاعات وسيكتسبون المعارف اللازمة في إعداد أوراق السياسات العامة بالمشاركة مع أبناء المجتمع المحلي من مختلف الفئات الاجتماعية في مديرياتهم.

يأتي هذا المشروع بدعم من برنامج الحكم الرشيد التابع للوكالة الألمانية للتعاون الدولي "GIZ"، حول مفهوم التضمينية وصياغة أوراق السياسات العامة وتيسير الحلقات البؤرية للمستهدفين من مديريات محافظة تعز.

وينفذ (المخيم التدريبي) المدربون الأستاذ باسم الحاج والأستاذة نوال الحداد والدكتور ناصر الذبحاني "الأستاذ في علم الاجتماع في جامعة صنعاء" وسيستمر البرنامج التدريبي لمدة سبعة أيام وسيتلقى المشاركون خلاله المعلومات والمهارات التي ستمكنهم من صياغة أوراق السياسات العامة في مجتمعاتهم المحلية وإدارة الصراعات والنزاعات ومعالجات الآثار التي ستنجم عن الحرب.

كما سيكتسب المشاركون المهارات اللازمة والطرق العلمية في إدارة الحلقات البؤرية التي سيكون من نتائجها تحديد الاحتياجات التي يفتقر لها المجتمعات المحلية.

هذا وتلقى المشاركون في اليوم الأول للدورة التدريبية، معارف ومفاهيم مختلفة حول السياسات العامة وأهميتها وخصائصها ومراحل تطورها التاريخي التي قام بعرضها الأستاذ باسم الحاج في مؤسسة إنصاف، كما تلقى المشاركون في مؤسسة إيجاد في هذا اليوم موضوع التضمينية وعلاقاتها في حل الصراعات والنزاعات التي عرضتها الأستاذة نوال الحداد.

وسيتعرف المشاركون خلال فترة التدريب كيفية استخدام علم السياسات العامة والتضمينية وعلاقتها بحل الصراعات والنزاعات في المديريات المستهدفة.