بيانات و مناشدات /

المرصد ينعي "أبو سهيل": لقد كان من رموز الكفاح من اجل الحريات

01/09/2017 10:45:53

ينعي المرصد اليمني لحقوق الانسان الفنان التشكيلي والكاريكاتوري عبدالله المجاهد "ابو سهيل" الذي وافته المنية اليوم 1 سبتمبر بإحدى مستشفيات صنعاء عن عمر ناهز ٦١ سنة بعد معاناته مع امراض الرئة والقلب.

لقد كان الفقيد المناضل أبو سهيل أحد الذين عملوا مع المرصد اليمني لحقوق الانسان في عدة مشاريع، وساهم في اخراج عدد كبير من إصدارات المرصد، ولذا فالمرصد يشعر بالخسارة الفادحة التي مني بها البلد كله وليس المرصد فقط، برحيل هذا المناضل الفذ والجسور الذي كرس جزء كبير من حياتهم في خدمة الحقوق والحريات وكان من طلائع المنادين بالحريات والساعين لترسيخ قيمها.

ان رحيل الفنان عبدالله المجاهد خسارة كبيرة مني بها الوسط الثقافي والحقوقي والاعلامي لإنسانية فنية مبدعة ونبيلة، حيث وقد كان المجاهد رمزا من رموز الكفاح في اليمن من أجل الحريات والحقوق والديمقراطية والعدالة الاجتماعية.

  وعرف الفنان الكبير عبدالله المجاهد بصفته واحدا من أهم الكاريكاتوريين اليمنيين الذين وظفوا مواهبهم وفنونهم لخدمة قضية الشعب وناضلوا من اجله.

ودرس الفنان المجاهد الفنون الجميلة في سوريا، وعمل في الإخراج الصحفي مبكرا وكان من مؤسسي إتحاد التشكيليين اليمنيين ونقابة الصحفيين اليمنيين.

وبهذا المصاب الجلل ينقل المرصد اليمني لحقوق الانسان تعازيه ومواساته الى كل افراد اسرة وأصدقاء ومحبي الفقيد وذويه سائلة المولى عز وجل ان يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته ويلهم كل اهله وذويه الصبر والسلوان.