انتهاكات حقوق الإنسان /

المرصد اليمني لحقوق الإنسان يدين العملية الإجرامية بحق ضباط وجنود الجوية ويطالب الجهات الرسمية بتوفير الأمن الكامل للمواطنين

25/08/2013 08:01:06

يدين المرصد  اليمني لحقوق الإنسان العملية الإجرامية الإرهابية التي استهدفت صباح اليوم الأحد حافلة تقلُّ ضباطاً وأفرداً في القوات الجوية خلال توجههم إلى مقار أعمالهم في قاعدة الديلمي الجوية في العاصمة صنعاء، وهي الحادثة التي أدت إلى مقتل سبعة وإصابة 26 على الأقل بإصابات خطيرة .
وإذ يرى المرصد أن هذه الحادثة تحمل دلالات أكيدة على مستوى الانفلات الأمني وخطورته على المجتمع، وما يمثله من تهديد متزايد على الأمن الأهلي والسلم الاجتماعي؛ فإنه يؤكد على تحمل السلطات الرسمية وأجهزتها الأمنية كامل المسؤولية في حماية المواطنين والمجتمع من مثل هذه الأعمال الإجرامية، وضرورة تحليها بأقصى درجات اليقظة والحذر، والتعامل مع كافة المعطيات بما يمكنها من أداء مهامها المنصوص عليها في الدستور والقانون، ويحقق الشعور بالأمن لدى الجميع.

ويطالب المرصد هذه الجهات بسرعة البدء في التحقيق في الحادثة وملاحقة منفذيها، وإحالتهم إلى الجهات القضائية، والكشف عن كافة الجرائم الإرهابية، ومحاكمة مرتكبيها آمرين ومنفذين محاكمة عادلة وعلنية.

ويشدد المرصد على أن الجهات الرسمية وأجهزتها الأمنية معنية ومسؤولة باتخاذ كافة التدابير التي من شأنها الحفاظ على الأمن، وحماية أرواح المواطنين، وعدم السماح بتكرار هذه الأعمال الإجرامية، والتعامل مع الإرهاب بوعي ومسؤولية، واجتثاث مسبباته.

كما ويهيب بهذه الجهات الكشف عن أسباب هذه العمليات، وأسباب الانفلات الأمني الذي يودي بأرواح اليمنيين بشكل يومي، وضبط كافة المسؤولين عنه، والكشف عن كافة المعلومات التي تفيد المواطنين في التعاطي مع الأمر، وبما يعزز من تحقيق الأمن والشعور بالطمأنينة.
ويحذر المرصد من التهاون مع هذه الجرائم، والتساهل في ضبط مرتكبيها وتقديمهم للقضاء وعدم التعاطي الجدي معها، أو توفير الأمن للمواطنين مادياً ومعنوياً.