بيانات و مناشدات /

مناشدة من الأخ/ سيف عبد الله سعيد

 

التاريخ/6- 8-2007م

معالي الدكتور/ عبد الله العلفي                        النائب العام             المحترم                                                 

          يهديكم المرصد اليمني لحقوق الإنسان أطيب التحايا والأمنيات،،،

 ونود الإشارة بأننا تلقينا مناشدة من الأخ/ سيف عبد الله سعيد وآخرون يشكون فيها نيابة المواسط بفعل تهمة كيدية تم تلفيقها على اثر خلاف حول أرض مع/ سعيد محمد سيف وهو أحد التجار في المنطقة، حيث أتهمهم القذف والسب قبل ثلاثة أشهر وتم حفظ الملف من قبل النيابة لعدم كفاية الأدلة، وفوجئوا برأي نيابة الاستئناف محافظة تعز خلص إلى أحالة الملف إلى النيابة المختصة في واقعة القذف والسب وإعادة المتهمين إلى الحبس احتياطيا بعد أن تم الإفراج عنهم، حيث أنه قد اكتنف ذلك القرار الخطأ باعتماد شهود للواقعة ممن ليسوا بشهود الواقعة من أقارب المدعي سعيد محمد سيف أو من عماله وهم جميعاً ممن لم يشاهد الواقعة أو كانوا متواجدين في مكان الحدث، وأضافوا في مناشدتهم انه تم حرمانهم من سماع شهود الواقعة المتواجدين وذلك بحكم قوة وجبروت خصمهم وعلاقته بأحد أعضاء نيابة استئناف تعز مما جعلهم في موقع ضعف ولا يستطيعون تجاه سطوة النفوذ والمال الوقوف أمام خصمهم والنيابة العامة التي أصبحت طرف في القضية، حيث تم حبسهم احتياطياً إلى حين أحالة الملف إلى المحكمة المختصة بعد الإجازة القضائية.

معالي-النائب العام وباعتبار أن النيابة العامة معنية بحماية المجتمع وإنصاف المظلومين.

فأننا في المرصد اليمني لحقوق الإنسان نرفع لمعاليكم المناشدة ونطالبكم بالتدخل العاجل للنظر في الأمر وإعادة الحق إلى نصابه وفرض سيادة القانون.

وفقكم الله وسدد على طريق الحق والخير خطاكم،،،

 

المدير التنفيذي

    محمد علي المقطري